عاجل
أهم الأخبارالعالم العربي

حزب الصقور العراقي:  لماذا العالم صامت علىٰ هذا الظلم الذي يعصف بالعراق؟

اصدر المكتب السياسي لحزب الصقور العراقي بيان يناشد فيه من يهمه الأمر في العالم بشأن اندلاع التظاهرات وسقوط الشهداء والجرحى والظلم الذي يحدث في العراق.

وقال الحزب في البيان  اكثر من شهر والتظاهرات مستمرة ولا جديد سوى إننا نعطي شهيداً تلوَ الشهيد والجريح بعد الجريح نرفع الشعارات وتعلوا الهتافات، لكن لم نتفق على قرارات شباب بعمر الورد يفترشون الارض ويلتحفون السماء في هذه الاجواء الباردة بصدورٍ عامرة بالوطنية يستقبلون الرصاص الحي وقنابر المسيلة للدموع والتي تحتوي  علىٰ مواد سامة…

وسـيّد المسرحيه والمؤامره يبقىٰ القوه الفاعله ولا من رادع….. المطاولة والمراهنة علىٰ الزمن والقرارات الترقيعيه والوعود الكاذبه والضحك علىٰ الذقون معتمِداً ذر الرماد في العيون ولا حلول ملموسه

الحاكم الجائر والمليشيات وعصاباتها المتنفذه تصول وتجول وتفعل كل ما تأمرها ايران القذاره ليبقىٰ العراق وشعبه اسيراً لكل المؤامره التي حاكت خيوطها ايران المجوس بحق وطن اسمه العراق…

السؤال الذي يفرض نفسه في كل مره .. لماذا العالم ساكت علىٰ هذا الظلم الذي يعصف بالعراق؟…

اليسَ من باب الاخلاق أن يكون للعالم موقف حازم لإنقاذ العراق وشعبه الجريح….

في عام 2003 اميركا غزت العراق ظلما وجوراً وبلا مُسوّغ وبدون قرار أُممي وفرضت إرادتها بما يخدم مصالحها وجائت بعصابات سرقه لتحكم العراق وأمام العالم اجمع وكأن العالم يتعاون علىٰ ظلم هذا الشعب هذا ان لم يكن وراء هذا السكوت شيء دفين يخدم مصالح اصحاب القرار….

خلاصة القول اميركا غزت العراق بقرار انفرادي وضربت عرض الحائط كل قوانين الأمم المتحده وعليها الآن ان تعيد قرارها الانفرادي مره ثانيه لأنقاذ العراق واستقراره…

وهذا يتوجب عليها من باب اخلاقي وانساني قبل كل شيء….

لذلك نوجه رسالتنا هذه الى من يحفظ حقوق الانسان وينادي بالتحرر والديمقراطيه وحق الشعوب ونقول كفاكم سكوت وتجاهل فشعب العراق يُـذبح كل ساعه ودماء ابنائه مستباحه مما يفرض عليكم ممارسة واجبكم الاخلاقي وبما تمليه عليكم ضمائركم وإنسانيتكم

واللـه مـن وراء القصــد….

المكتـب السياسي

لحزب الصقورالعراقي

حسين الجنابي رئيس حزب الصقور العراقي

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى